الإثنين 17-05-2021 12:01 صباحاً
" هلال المدينة يستقبل أكثر من 17 ألف مكالمة خلال ثلثي رمضان "

بلادي نيوز - المدينة صرح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الاحمر السعودي بمنطقة المدينة المنورة خالد بن مساعد السهلي .... المزيد

آخر الاخبار
“الداخلية”: استمرار منع سفر المواطنين المباشر أو غير المباشر إلى 13 دولة دون الحصول على إذن مسبق طوابير سيارات على جسر الملك فهد تنتظر السماح بالعبور إلى البحرين ضبط 72 امرأة بإحدى قاعات الأفراح في تجمع مخالف بجازان القبض على قائد مركبة دهس أحد المشاة أثناء ممارسته التفحيط في حي الربوة بالرياض بعد ساعات.. مطار الملك خالد الدولي في الرياض يشهد تحليق 225 رحلة دولية حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ في مناطق المملكة “متحدث الداخلية”: من لا تنطبق عليهم شروط السفر فستتم إعادتهم من المنافذ مع رفع قرار منع السفر غدا.. تعرف على الدول التي لا تستقبل السياح وشروط الدول التي تستقبلهم ارتفاع عدد الجرعات المُعطاة من لقاح كورونا في المملكة إلى 11.5 مليون جرعة “الداخلية”: ضبط أكثر من 22 ألف مخالفة للإجراءات الاحترازية لكورونا خلال أسبوع “النيابة العامة”: لا يجوز لمؤجري دراجات الركوب المخصصة للأطفال تأجيرها لمن هم تحت 12 سنة متحدث الصحة يرد على ما قيل حول تأثير لقاحات كورونا على الإنجاب والخصوبة كيف يتم التعامل مع الشخص المشتبه بإصابته بكورونا داخل الطائرة؟.. متحدث “الطيران المدني” يجيب “الداخلية”: ضبط أكثر من 22 ألف مخالفة للإجراءات الاحترازية لكورونا خلال أسبوع البيان الختامي للاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون: إسرائيل قوة محتلة وليست لها أي حقوق مشروعة على الأرض الفلسطينية “الجوازات” تعلن جاهزيتها في جميع المنافذ الدولية لاستقبال المسافرين اعتبارًا الغد القبض على أطراف مشاجرة رقصة المزمار في جدة.. وإحالتهم للنيابة العامة “الغذاء والدواء”: بعض منتجات كحل الإثمد تحوي معادن سامة تضر بالعين والجهاز العصبي وزير الخارجية: “إسرائيل” تضرب عرض الحائط بالقوانين الدولية ويجب التحرك العاجل لوقف انتهاكاتها شاهد “إنفوجرافيك” حول توزيع حالات الإصابة الجديدة بكورونا بحسب المناطق اليوم الأحد
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ شاهد “إنفوجرافيك” حول توزيع حالات الإصابة الجديدة بكورونا بحسب المناطق اليوم الأحد

هذا أنا … بقلم فؤاد بن عبدالرحمن الجهني :

3
عدد المشاهدات : 1٬312
بلادي (biladi) :

مرحباً أحبتي … في كل مكان وفي أي زمان يخرج لنا من يتشدق بالحكمة … يخرج لنا من يصدر الاحكام علينا … دون وجه حق … !!!

يخرج لنا من كل الاركان أشباه من بشر … يسطرون معنى لنقص شديد … في العلم والمعرفة … !!!…

ومن جديد … يظهر ذلك في رأي أعوج … ومنهجً ركيك … لا طعم له ولا لون ولا رائحة … يفتقر إلى … أدنى أدنى … مستويات الرتابة في مهنية ضحلة … كسوادً مظلم يجتاحه سواد…!!!…؟؟؟…

يخرج لنا من يحرص على نقد الغير بلا فكر ولا حتى قدرة … أو حتى اقتدار … لا مضمون يغني ولا مفهوم يرضي … وليبقى المعنى فقط …((… النقد من أجل النقد …))…!!!…؟؟؟

لتجد نفسك في نهاية المطاف … تردد (( لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم )) … !!!…

ثم تناجي الخالق جل في علاه بتلك الدعوات لهم … اللهم نسألك لهم ولنا الهداية …!!!…؟؟؟…

عجباً … وكيف نمضي وأنا من كنت ضد مقولة … (( … القافلة تسير … و …!!!…؟؟؟ ))… لكني اليوم أرددها … عن قناعة مطلقة … لإن الوقوف أمام تلك الآراء مضيعة للوقت وتندني للفكر … وضآلة … حقيقية …!!!…؟؟؟…

وقد … يصادف هذا المقال نوعً من التعنت الفكري لدى البعض … لكنه عندي هو موقف حازمً وحاسم … لا نقاش فيه … وهو بمثابة … رأي صارخ لردة فعل … تستحقها تلك العقول … وما نطقت به تلكم الالسن …!!!…؟؟؟…

الحكاية …

(( … بلغني الخبر الأكيد أيها الرشيد أن ثمة أقوال … وأفعال … تدور في فلك الكارهين المهتمين بنقد الأشياء … (( دون النظر إلى أنفسهم …))…!!!… وليتهم يفعلون …!!!…؟؟؟…

بلغني حول كل فعل تفعله أو قولً ينطق به لسانك … أنك لن تستطيع معهم ولهم ومن أجلهم … بقاء …!!!…

فتكون … بين خاطرة وخاطرة وعلى عتبات حرفً من ظهيرة يوم شاق … تاه الكلام فيه وضاع الخصام … !!!… وراح السؤال الذي حضر ورحل في طيات الزحام … !!! …

ثم ما لبث أن تمحور في مخاض النفس ليكبر وينضج بمولودً على شاكلة … (( بركانً من خمول وكسل أصله صهً يافتى ))… اخرس لا ينطق … اصنج لا يسمع … لا يملك من امر نفسه لنفسه شيءً … سوى ما وضع لنفسه … (( فقط )) … مجرد اجتهاد لا مغزى منه غير أن يتحدث الناس عنه …!!!…؟؟؟… وبذلك اصبح … (( أنا ))…!!!…؟؟؟

فيا أيها الفتى … فيا أيتها الفتاة …

(( إن … أنا… وأنت وهم ونحن … ))… !!!… كنا على نقيضً من نقيض …!!!…

فلم لا أضع التاج فوق رأسي … حيث احب …!!!…

فلم لا احترم واقدر ذاتي ولا اسميه غرور …!!!…

فلم وليت ولعلني ولعلهم وياليتهم …!!!…؟؟؟… لم لا (( نترك كل تلك الأشياء )) …!!!…

وببساطة مطلقة … (( اقول )) …

من لعله يرى لي قدرً وقيمة ومكانة إن كنت بلا هدف … !!!…

هذا أنا حيث أرى ولم ولن اكترث لمن قال أنه ليته أو لعله فعل أو قال أو عمل …!!!…؟؟؟…

هذا أنا كما أريد كما احب … وكما استطيع … هذا أنا لي هدف … لي مكان … لي وجود … لي سمع وبصر … وأحسب أني إن شاء الله على بصيرة …!!!…

(( … ختام في رسالة … ))

طويل أو قصير أبيض أحمر أسمر ولا أسود … أنت في المبتدأ ((إنسان )) … كون إنسان ولا شيء غير ذلك … ليصبح لك كيان … وبس …!!!… والسلام …


3 ردود على “هذا أنا … بقلم فؤاد بن عبدالرحمن الجهني :”

  1. يقول فهد الزهراني:

    ابدعت ياعسل

  2. يقول جميل:

    رائع استاذ فواد جعاتني اقراء كامل المقالة بلهف واتمنى لك التوفيق

  3. يقول مصلح الشيخي:

    أبدعت ..واتقنت الاختيار ..تروي العليل وتحرك احساس من ضيع دربه ..دام قلمك النابض استاذنا الفاضل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats