الثلاثاء 11-05-2021 4:27 مساءً
" هلال المدينة يستقبل أكثر من 17 ألف مكالمة خلال ثلثي رمضان "

بلادي نيوز - المدينة صرح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الاحمر السعودي بمنطقة المدينة المنورة خالد بن مساعد السهلي .... المزيد

آخر الاخبار
“أمن الدولة” تحذر من جهات خارجية مجهولة تدعو لجمع أموال أو تبرعات لغرض المساهمة في العمل الخيري خارج المملكة “الداخلية”: تطبيق إجراءات الحجر الصحي المؤسسي على القادمين إلى المملكة من الدول التي لم يتم تعليق القدوم منها الحجر الصحي على نفقة المسافرين غير المواطنين ضمن سعر التذكرة.. “الطيران المدني” تُعلن إجراءات جديدة للدخول إلى المملكة هنأه فيه بحلول عيد الفطر المبارك.. خادم الحرمين يتلقى اتصالاً هاتفياً من أمير الكويت فلكية جدة: رصد انفجار شعيرة مغناطيسية في النصف الجنوبي للشمس سفارة المملكة لدى أبوظبي تصدر تنويهًا للمواطنين الراغبين بالسفر إلى الإمارات وفاة مواطن بعد سقوطه من قمة جبل في تبوك “زكاتي” تتلقى أكثر من 70 مليون ريال خلال شهر رمضان “التحالف”: إحباط هجوم عدائي بزورق مفخخ من قبل الميليشيا الحوثية جنوب البحر الأحمر القبض على الشخص الذي ظهر في فيديو يستخدم “وايت” لتحطيم مدخل محل جوالات لسرقته بوادي الدواسر وزير “الشؤون الإسلامية” يدعو لحث المصلين في خطبة عيد الفطر على أخذ لقاح كورونا أمانة جدة تصدر توضيحًا بشأن مبادرة “رسم وطن” اعتماد “الشركة السعودية لمساندة الطائرات العمودية” لإصلاح الطائرات المروحية في المملكة 10 مليارات ريال قيمة إعادة تدوير المخلفات الإلكترونية والكهربائية بالمملكة بينهم موظفون بـ”الصحة” و”التعليم”.. “نزاهة” توقف 138 متهمًا في قضايا رشوة واستغلال نفوذ سفارة المملكة توضح اشتراطات السفر إلى جورجيا التعليم: تشكيل لجنة لإعداد تصور لعودة التعليم حضوريا وتحديد الفئات المستهدفة من الطلبة هل الشعيرية سريعة التحضير تسبب السرطان؟.. “الغذاء والدواء” توضح وزراء الخارجية العرب يعقدون غدًا اجتماعًا طارئًا لبحث الاعتداءات الإسرائيلية في القدس شاهد “إنفوجرافيك” حول توزيع حالات الإصابة الجديدة بكورونا بحسب المناطق اليوم الإثنين
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ شاهد “إنفوجرافيك” حول توزيع حالات الإصابة الجديدة بكورونا بحسب المناطق اليوم الإثنين

علمتني الوفاة…د. عزة الرحيلي

3
عدد المشاهدات : 1٬096
بلادي (biladi) :

 

كثيراً مانسمع عبارة (علمتني الحياة) ونرددها وتتردد على مسامعنا ولكن لو نظرنا بنظرةٍ دقيقة لوجدنا أن الحياة لاتعلم ، يقول الله تعالى : ( إنما الحياةالدنيا لهوٌ ولعب ) وقال عنها ( حياة الغرور) بالعكس هي تفسد ماتعلمه الإنسان من قيم وأخلاقيات عندما تتزين له وتغويه .
إنّ المعلم الحقيقي هو الموت ، في كل يوم نرى أعداداً من الوفيات تغادر هذه الحياة إلى حياةٍ أخرى لانعلم عنها إلا القليل.

(علمتني الوفاة) أن الإنسان مهما بلغ من المنصب والجاه والمال سيغادر وحيداً فريداً خالياً بعمله إما أن تصعد روحه إلى عليين أو تهوي في سجين .

( علمتني الوفاة) أن الظالم سيذهب وحيداً وسيلقى الله هو وخصمه المظلوم ليقتص منه.

(علمتني الوفاة) أن الراحمون سيرحمهم الرحمن
(علمتني الوفاة) أن طريق التوبة والاستغفار مفتوحٌ للإنسان يعود إليه كلما تفرقت به السبل .

إن الأحداث والمصائب هي رحمةٌ من الله حين يرى عبده قد غوى فتعيده إلى مساره الصحيح ، وقد يعود الإنسان بدونها عندما يكون وخز الضمير أقوى وخوفه من الله أعلى .
(إن الله إذا أحب عبداً ابتلاه) يبتليه ليعيده إلى معدنه الأصيل لتعلو نفخته الروحانية على تكوينه الطينيّ.
الإسلام دين الوسطية لا إفراط اليهود فيه ولاتفريط النصارى ، ضمن للإنسان احتياجاته النفسية والجسدية ضمن إطارٍ من الكرامة في ظل تعاليم شرعية لايتعداها ولا يتخطاها.

( كفى بالموت واعظاً ) لأنه هو المعلم الحقيقي الذي يعيد الإنسان إلى المسار الصحيح ولكن للأسف مانراه اليوم من اعتياد الناس على تلقي أخبار الوفيات للكثير ممن حولنا وكأنه خبرٌ اعتياديّ ومانراه من الواقفين على القبور لدفن الأموات وكأنهم يقومون بعملٍ مسلٍ لارهبة فيه ولاخوف وربما تحدثوا في أمور الدنيا وهم في أعظم موقف تعليمي يعلمهم ويخبرهم أن الحياة فانية وأن لابقاء إلا لوجهه الكريم ( ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام)
نسأل الله الاستقامة وحسن الخاتمة .

 


3 ردود على “علمتني الوفاة…د. عزة الرحيلي”

  1. يقول م. زياد عنايه:

    مبدعه كالعاده يا دكتوره عزه … علمتني الوفاه انه لاشي يستحق العناء المجهد لانني لن اخلد و سازول كغيري

  2. يقول عبدالله الزهراني:

    سعادة : الدكتورة ..

    أولاً : أبارك لكم و للقرّاء الكرام شهر الخير و البركة ..

    ثانياً : و بعيداً عن قناعاتي ، و إعجابي بالقلم الفخم ، و الأنامل التي تتولى الدفة َ ليسكب َ لنا من جماليات ِ بوح ٍ يتوالى من حين ٍ إلى آخر ، و يقود ُ كلُّ أولئك فكر ٍملأ الوجود َ عبقاً و العقول َ معرفة ً..

    و دعيني أعتذر ُ اليوم بداية ًعندما أسلك ُ طريقاً آخر أقول ُفيه :
    و من باب الإنصاف من زاوية ٍ تخصني أنا و الاختلاف لا يفسد للود ِ قضية ٍ ..

    يبدو لي عندما أقرأُ العبارة قراءة متأنية و عطفاً على ما وجدنا عليه آبائنا و ما لديهم من شهادات الخبرة و الحنكة و الروية أنَّ تعليمهم كان ضئيلاً و متدنياً و مع ذلك كانوا حكماء بل كانوا دهاة ً في وضع ِالأمور ِعند نصابها ..

    فمن أين تخرجوا ؟!!

    ترعرعوا على أيدي آباءٍ بُسطاء و يفوقونهم في الدهاء ، و أمهات ٍ لا يقلين عنهم في الفطنة ، و اتساع الرؤى ، و رضعنا نحن منهم و عنهم شيئاً من البراعة في إدارة الأزمات فهم أسسوا قاعدة ًصلبة ًمنها بدأنا و دعّمنا ذلك بالتعليم الذي أصبح عاماً و قد كانت الحياة هي من يتولى ذلك قديماً و لا تزال و كُنّا نحن في منتصف الحقبتين فتغذينا من هنا و من هناك..

    أنت ِ يا دكتورة جزء من هذه الحياة فمنك ِ و في فترة ٍ وجيزة ٍتعلمت ُ أشياء َلم أكن ْ أُحيط ُ بها علماً ..

    أما الموت فنعم هو خير ُواعظ و لكن عندما تتشرب القلوب الغفلة فنسأل الله العافية لنا و لكم و لأحبابنا و من لهم حقوق ٌ علينا و المؤمنين و المؤمنات أحياءً و أموات ..

    • يقول د. عزه الرحيلي:

      اسعدني مرورك الفخم استاذ عبدالله واحترم وجهة نظرك ومافاض به قلمك ويبقى جمال المقال بردود القراء المثقفين امثالكم ونقاشاتهم الرائعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats