الخميس 28-01-2021 8:33 صباحاً
" زلزال بقوة 6.8 درجات يضرب إقليم سان خوان بالأرجنتين "

بلادي نيوز - وكالات : ضرب زلزال بقوة 6.8 درجات على مقياس ريختر اليوم , إقليم سان خوان .... المزيد

آخر الاخبار
رسمياً.. اندماج مجموعة سامبا مع البنك الأهلي.. وهذا ما سيحدث لأسهم “سامبا” صورة نادرة لخادم الحرمين وهو يقدم هدية للملك فهد تورط فيها رجال اعمال وموظف بنك ومواطنين ومقيمين .. “نزاهة” تباشر قضية جنائية بـ 11.5 مليار ريال حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الخميس في المملكة غولدمان ساكس في “مبادرة مستقبل الاستثمار”: الاقتصاد العالمي سيشهد تسارعاً هذا العام آبل تطلب من عملائها تحديث نظام “iOS14.4 ” لإغلاق ثغرات أمنية خطيرة شركة فرانك ناماني: نتشرف بارتداء ولي العهد “جاكيت” من منتجاتنا.. والإقبال كان كبيراً عليها أمر ملكي بترقية قضاة بديوان المظالم مراهق أمريكي يبلغ الشرطة عن تورط والده في أعمال شغب الكونغرس شركة المطاحن الثانية تطلق منتج “فينه” أمانة المنطقة الشرقية تكرم فريق في الخدمة التطوعي تقنية البنات بالأحساء تختتم برنامج الحوار المجتمعي العفالق طموحنا ادخال الفرح بقلوب جماهير النموذجي رازفان بات مهددا على لسان الصحف الرومانية بدء إجراء التجارب السريرية للقاح السعودي المضاد لـ “كورونا” قريباً “الصندوق العقاري”: إيداع 623 مليون ريال في حسابات مستفيدي “سكني” لشهر يناير “السديس” يدشن خدمة العربات الكهربائية بالمسجد الحرام “البحرين”: اكتشاف حالات من الفيروس المتحور.. وقرارات بالانتقال للدراسة “عن بعد” وتعليق خدمات المطاعم اليوم.. انطلاق أعمال “مبادرة مستقبل الاستثمار” تحت شعار “النهضة الاقتصادية الجديدة” وزير الشؤون الإسلامية يتلقى الجرعة الثانية من لقاح “كورونا”
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ وزير الشؤون الإسلامية يتلقى الجرعة الثانية من لقاح “كورونا”

4 خطوات تعزز حصول الشركات الناشئة على التمويل

0
عدد المشاهدات : 366
بلادي (biladi) :

 

بلادي نيوز : ساره الثبيتي _مكة المكرمة

عددت مستشارة المشاريع الصغيرة في عيادات الأعمال الأستاذة هدى عثمان الزهراني 4 خطوات لتعزيز موقف الشركة الناشئة وضمان حصولها على تمويل بدء بتقديم قوائم مالية صحيحة وتوفير دراسة جدوى واقعية ومحدثة، إلى جانب الحفاظ على سجل ائتماني جيد وتقديم الضمانات المالية المطلوبة.
جاء ذلك في ورشة عمل قدمتها بعنوان “تمويل الشركات الناشئة”، بتنظيم عيادات الأعمال ضمن لقاءات يوم الأعمال عبر منصة نماء المنورة، بحضور 886 رائد و رائدة أعمال.
استعرضت الورشة توقيت احتياج المشروع الناشئ الى التمويل تبعا لمرحلة النمو والتطور في المشروع الطبيعي، ويجب أن لا يأتي هذا الاحتياج بشكل مفاجئ أو طارئ بل الأصل ان يكون مخطط له.
واستعرضت الورشة أشكال الاحتياج للتمويل مثل تمويل شراء ألات او معدات وتمويل شراء بضاعة أو مواد خام، إلى جانب تمويل تعزيز رأس المال العامل للمحافظة على توازن التدفقات النقدية في المشروع، و تمويل العقود التي توقعها المنشأة المرتبطة بتنفيذ عقود مقاولات او توريدات مسندة من جهات حكومية او خاصة. وقد تتضمن تكاليف هذه العقود الحاجة الى سيولة اكبر من المتوفر وكذلك تتضمن تقديم ضمانات مالية للدخول في الترشح للفوز بهذه العقود، إلى جانب تمويل استيراد بضاعة أو مواد من الخارج وهو يتضمن مخاطرة على الشركات الناشئة بسبب افتقارها للخبرة والالمام غير الكافي بالقوانين والعادات التجارية والأمور المتعلقة بأسعار الصرف وهذا يخلق الحاجة الى اللجوء لجهات تمويل الاستيراد حتى لو توفرت السيولة لإتمام عملية الاستيراد، وكذلك تمويل التوسع عبر صناديق الاستثمار الجريء أو المستثمر الملائكي، فضلا عن تمويل الاحتياجات الطارئة والتي تنشأ من ظروف خارجية، الخارجة عن إدارة المنشأة، أو الظروف الداخلية التي تسبب نقص في السيولة نتيجة ضعف المبيعات او قرارات إدارية ليست مناسبة.
وعددت المستشارة هدى الزهراني عدد من الجهات التمويلية الحكومية من أبرزها بنك التنمية الاجتماعية، و صندوق التنمية الزراعي، و صندوق التنمية الصناعي، إلى جانب الاستثمار عبر إيجاد مستثمر ملائكي أو صناديق الاستثمار الجريء فضلاً عن التمويل الجماعي فضلا عن استعراض مبادرة تحالف الكيانات الناشئة والتي أطلقتها عيادات الأعمال بالشراكة مع عدد من الغرف التجارية وبشراكة استراتيجية مع هيئة منشآت.
وتناولت الورشة أليات زيادة فرص الحصول على الاستثمار عن اختيار التوقيت المناسب للذهاب إلى المستثمر، وتأسيس فريق عمل قوي، فضلاً عن تقديم خطة عمل متكاملة وواقعية، وتكوين علاقات عمل جيدة مع أصحاب المشاريع والمستثمرين.
يذكر بأن عيادات الأعمال تسعى للإسهام في تطوير رواد الأعمال الحاليين و المحتملين وتقديم الدعم التوجيهي و الإرشادي و الاستشاري للمشاريع و المنشآت الصغيرة والمتوسطة و الإسهام في إنقاذ المشاريع المتعثرة من خلال الخبراء والمختصين في استشارات الشركات.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats