الخميس 17-06-2021 10:41 صباحاً
" مواطن ينهي معاناة طفلته مع الفشل الكلوي ويتبرع لها بكليته "

بلادي - الرياض: تبرع مواطن بإحدى كليتيه لابنته البالغة من العمر 9 أعوام، لإنهاء معاناتها مع الفشل الكلوي، .... المزيد

آخر الاخبار
“كلية علوم الطيران” تستقبل طلبات القبول للعام التدريبي القادم مواطنة تتعايش مع الفشل الكلوي منذ 21 عامًا وتصبح مصدرًا للإلهام “الجوازات” تدعو جميع القادمين إلى المملكة من غير السعوديين من المحصنين وغير المحصنين لتسجيل اللقاحات إلكترونيًا عمرهـا 66 عـامـاً .. وثيقة تاريخية تـظهر أمراً مـلكياً بتحديد ميزانية أمانة الرياض مواطن يقترح توفير مكتبة في القطارات .. و”سار” ترحب وترفع المقترح لمناقشته ابن حثلين: مهرجان الإبل للمحصنين فقط حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الخميس في المملكة ضبط 13 مصابًا بكورونا خالفوا تعليمات العزل والحجر المؤسسي للقادمين من الخارج بالمدينة ارتفاع عدد الجرعات المُعطاة من لقاح كورونا في المملكة إلى 16.1 مليون جرعة بيان سعودي – أمريكي: دعم مبادرتي المملكة الخضراء والشرق الأوسط الأخضر آخر التطورات في مطار مشروع البحر الأحمر الدولي والد الزميلة .. شريفة المالكي .. إلى رحمة الله وفاة الإعلامي “سليمان الجمهور” بعد صراع مع المرض .. وهذه رسالته الأخيرة ولي العهد يلتقي المبعوث الأمريكي لشؤون المناخ جون كيري “الصحة” تفند الاستفسارات والشائعات عبر دليل توعوي شامل عن لقاح كورونا للنساء “المسند”: نعيش الأيام الأخيرة من فصل الربيع وبقي على دخول الصيف 5 أيام “الشؤون الإسلامية”: السماح بإقامة صلاة الجنائز في الجوامع والمساجد وفق 6 اشتراطات “سعود الطبية”: لم تثبت فاعلية “بالون المعدة” لإنقاص الوزن والحفاظ عليه “الجزائية المتخصصة” تحدد موعداً بديلاً للنظر في الدعوى المقامة على المتهم عماد النفيعي فكرة مهندسين سعوديين واستغرق تنفيذه عامًا.. قصة “مجسم البشت” بحي السفارات
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ فكرة مهندسين سعوديين واستغرق تنفيذه عامًا.. قصة “مجسم البشت” بحي السفارات

ولي العهد يفتتح فعاليات “الجنادرية 29” نيابة عن خادم الحرمين الشريفين

0
عدد المشاهدات : 1٬386
بلادي (biladi) :

بلادي نيوز – الرياض – واس

وصل الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع، إلى مقر إقامة فعاليات مهرجان الجنادرية 29، اليوم الأربعاء، حيث يرعى الأمير افتتاح المهرجان، نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، وتنظمه وزارة الحرس الوطني.

ورافق الأمير سلمان لدى وصوله مقر المهرجان، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، والأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس ديوان ولي العهد المستشار الخاص له.

وكان في استقبال ولي العهد، الأمير متعب بن عبدالله بن عبد العزيز وزير الحرس الوطني ورئيس اللجنة العليا للمهرجان، والأمير تركي بن عبدالله بن عبد العزيز، نائب أمير منطقة الرياض، ونائب وزير الحرس الوطني ونائب رئيس اللجنة العليا للمهرجان عبد المحسن بن عبد العزيز التويجري.
وحضر انطلاق فعاليات المهرجان، الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد، نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين، والشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبو ظبي.

وتم عزف السلام الملكي، وأعقبها  أخذ ولي العهد مكانه بالمنصة الرئيسة، وبدأ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، لينطلق بعدها الشوط الأول من سباق الهجن الكبير.

 

وكانت الدورة الأولى لمهرجان الجنادرية بدأت عام 1405 هـ، بهدف إحياء التراث الشعبي للجزيرة العربية عامة، والمملكة بشكل خاص، من عادات وتقاليد وحرف يدوية وقيم أخلاقية وفنون وآداب، وربطه بإنجازاتها الحضارية الحديثة.

ويشارك فيه كبار رجال المملكة ورموزها من مختلف المجالات، والأدباء والفنانون والعلماء والمواطنون المهتمون بالتراث، إضافة إلى ضيوف تتم دعوتهم من الخارج.

ومن أبرز الأنشطة التي يركز عليها المهرجان: الحرف اليدوية، ومعارض الأسر المنتجة، والأمسيات الشعرية، وحفلات الغناء، ومعارض للكتب والوثائق، والعروض الفنية كالرقصات الشعبية، وفنون الزخرفة والرسم والمسرح والفوتوغرافيا، وكلها تركز على إبراز الهوية الثقافية التراثية للسعودية، إضافة إلى البيئة الخليجية.

كما يشهد المهرجان ندوات ومحاضرات في مختلف المجالات والشؤون التي تعد حديث الساعة داخل السعودية وخارجها، ومسابقات في مجالات علوم القرآن والحديث والآداب والفنون، وسباقات الهجن والفروسية والألعاب الشعبية.

ولإبراز أساليب المعيشة في البيئة البدوية والسعودية التراثية تم إنشاء قرية متكاملة للتراث، تضم مجمعًا يمثل كل منطقة من مناطق المملكة، ويشتمل على بيت وسوق تجاريين وطريق وبها معدات وصناعات ومقتنيات وبضائع قديمة، وتشهد الدورة الحالية اهتمامًا خاصًا بتشجيع النشاط النسائي، عبر إقامة معارض نسائية للأسر المنتجة والحرف اليدوية والفنية، وكذلك إبراز دور ذوي الاحتياجات الخاصة وأنشطتهم في مجال الحفاظ على التراث.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats