الثلاثاء 23-07-2019 1:46 صباحاً
" تمكن فريق طبي من إستئصال ورم أنفي لمريض في القريات "

بلادي نيوز -الرياض :منال الغلث تمكن بفضل الله فريق طبي بمستشفى القريات العام من إستئصال ورم أنفى لمريض .... المزيد

آخر الاخبار
مبادرة رياضتك لصحة كليتك #هيلثي_فت القنصلية العامة المصرية تحتفل بالعيد السابع والستين لثوره يوليو ١٩٥٢ م الميموني يتفقد استعدادات موسم الحج في مركز البهيته التقديم للوظائف التعليمية بالجامعة الإسلامية بعد غد أهمية الدورات الصيفية للمعلمين رؤى المدينة تدشن ورشة عمل ” المخطط العام والتصميم الحضري ” بمشاركة 4 جهات حكومية “هيئة المهندسين” تبرم اتفاقاً مع “هواوي” لتقديم دورات تدريبية افتتاح أعمال المنتدى العربي للسياحة والتراث بصلالة الأمير سعود بن نايف يستقبل سفير جمهورية البرازيل الاتحادية لدى المملكة مستشفى الاطفال بالطائف يحقق المركز الثاني على مستوى مستشفيات المملكة لالتزامه بمعايير السلامة الدوائية إقامة برنامج ( نجاحك قرارك ) بجامعة الأمير / مقرن بن عبد العزيز بالمدينة لخريجي الثانوية العامة بعد صراع طويل مع المرض وفاة الفنانة والإعلامية البحرينية صابرين بورشيد برعاية وزير الإسكان .. السعودية لإعادة التمويل ودويتشه الخليج للتمويل يوقعان اتفاقية لشراء محافظ تمويل وتسهيلات ائتمانية بقيمة ٢.٢٥ مليار وفد من السفراء المعتمدين لدى المملكة يزورون “⁧‫نيوم‬⁩” ويتعرفون على مقوماتها العالمية الفريدة معالي وزير الحج والعمرة يقف على جاهزية مؤسسة مطوفي تركيا ومسلمي أوروبا بالصور برنس الغناء العربى ماجد المهندس والفنانة داليا مبارك يحلقان طربا في جدة . وآل الشيخ يعين الهندي نائباً له الإعلامي زيدان يحتفل بعقد قرانة في جدة .. وزارة الثقافة تحتفي بالتراث العسيري في مهرجان “رجال الطِّيب”.. أغسطس المقبل فروع غرفة جدة تجسيد لرقي مستوى الخدمات وتسهيل لإنهاء إجراءات المنتسبين إنطلاق مهرجان ولي العهد للهجن بنسخته الثانية ضمن فعاليات موسم الطائف
الرئيسيةبلادي المحلية ◄ إنطلاق مهرجان ولي العهد للهجن بنسخته الثانية ضمن فعاليات موسم الطائف

مـــــاذا لـــو ؟! شهيناز سمان

0
عدد المشاهدات : 757
بلادي (biladi) :

ماذا لو انسكبت أحلامنا دفعة واحدة؟.. ماذا لو أمطرت الأماني بانهمار وإغداق، وتتابع تحقق أحلامنا حلمٌ وراء حلم ؟ ماذا عن مشاعرنا وقتئذ   ؟ هل سنستمرئ الفرح ونعتاد الابتهاج؟هل سنفقد لذة الانجاز ؟ وماذا عن قلق الانتظار الذي يعقبه سرورٌ جامح يطير بنا إلى ملكوت لاحد له؟ هل سيمازج أرواحنا  ابتهاجًا ؟..وان كان السرور ديمومة أيامنا وآمالنا تتحقق متتابعة كحبات عقد  فهل سنحتار في أيها ندشن محافل فرح!! أي حكمة إلـ?هية  تلك ،التي تجعل تعاقب الأفراح كما الفصول الأربعة!! تأخذ وقتًا حتى تشرق، جرعات بسيطة عذبة تخالط مرارة أيامنا، نسيج ناعم يحاك على مهل ليخفف عن قلوبنا خشونة المواقف واللحظات، و وقتًا غاليًا ننتظره على شغف كعزيز بعد طول غياب؟!! ماذا لو جرى في الشريان  ذلك الحلم البعيد المنال .. فاقترب .. حتى كان في متناول اليد؟  ماذا  كانت ستلد  تلك اللحظات من شعور لتحقيق تلك الأحلام التي كانت في قائمة الانتظار ؟!! ماذا لو حلقنا في عالم أحلامنا ..أليس جديرًا  بِنَا أن نعيش بعض الحقيقة في الأحلام ؟ ! لتكون وحي من خيال !! ماذا لو استحال ذلك الخيال حقيقة في يوم من الأيام!! هل  ستتبنى الأيام أحلامنا ؟!!  أم هل سنكون نسيناها في زحام الآمال المنهمرة ؟!!


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats