الجمعة 23-08-2019 5:49 صباحاً
" تمكن فريق طبي من إستئصال ورم أنفي لمريض في القريات "

بلادي نيوز -الرياض :منال الغلث تمكن بفضل الله فريق طبي بمستشفى القريات العام من إستئصال ورم أنفى لمريض .... المزيد

آخر الاخبار
شهادة معتمدة من شركة (Apple Inc) بالمملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية بالصور .. تدشين حملة ” دمك قطرات ندى ” في نادي الحي الفهد بالهفوف مستشفى الملك حمد الجامعي .. يستقبل أعضاء جمعية أبناء الخليج للأعمال الأنسانية العوهلي يزور بريد الاحساء ويطمئن على سير (جامعي) مسيرة *فنانه تشكيليه اعمالها نقشت لها اسم على مستوى عالمي* اصغر متطوع *حسين مهدي المحمد سالم يشارك في مبادرتين انسانيتين بعنوان ارسم بسمه تنال الرحمه* لفريق همسات الثقافي بالاحساء غرفة الطائف تفيض بكرمها على موظفي وموظفات المولات السبعة … إنطلاق منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين اليوم الخميس البخور العُماني يجذب زوار حي العرب بسوق عكاظ إنطلاق منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين اليوم الخميس أطيب أنوع البخور والعود تفوح في جنبات المسجد الحرام محافظ الحناكية يقوم بجولات على عدد من المرافق الحكومية بالمحافظة فريق “منتهى” في سطور “من الأوفر حظاً بمعرفتك” سعاد المحمادي.. ثقافة منطقة الجوف على مسرح جمعية الثقافة والفنون بجدة بعد مباشرته بالإدارة اليوم .. مدير تعليم جدة : نتطلع لعمل تربوي وتعليمي خلاق يواكب تطلعات قيادتنا الشيخ صالح العساف كما عرفناه رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني يرفع شكره لخادم الحرمين الشريفين على رعايته لحفل سوق عكاظ التطور الشخصي!! …..أحمد خليل النجاح في زمن التفاهة! …..محمد البلادي
الرئيسيةخبر عاجل, مقالات كتاب بلادي ◄ النجاح في زمن التفاهة! …..محمد البلادي

قرا ر الالتـــزام..! أحمد أسعد خليل

0
عدد المشاهدات : 277
بلادي (biladi) :

إن قرار الالتزام في أمر ما ليس بالقرار الهين الذي يمكن لأي شخص أن ينفذه بين عشية وضحاها، ومع ذلك يمكنك أن تتخذه سبيلاً لك في تحقيق مصيرك وتحقيق أهدافك!! لأن الالتزام كما عرف بالوفاء والعهد والانضباط في كل أمور الحياة هو سمة من سمات المؤمن الصادق كما جاء في سورة الأحزاب:{مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى? نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا}.
قرار الالتزام يمكن أن يغير حياتنا، لأن أغلب الناس يمكن النظر إلى ماضيهم وتحديد زمان ومكان تبدلت فيهما حياتهم تبديلاً جذرياً، وسواء كان هذا التبدل محض صدفة، أو عن عمد، وعندما نفكر في الاضطرار لأخذ عهد على النفس يقضي أن ننحو منحى مختلفاً، فهل تغيرت حياتنا نتيجة لهذا العهد؟ ربما أنها لم تتغير التغير المتوقع، ولكن ما من شك أنه حوَّل المسار، فإذا أردنا أن نتغير يجب أن نتحرى الالتزام.
إن قرار الالتزام بكل أنواعه سوف يساعد على التغلب على الكثير من عقبات الحياة، لأن المرء لا يخلو من المشاكل، ولكن طريقة التعامل معها بالثبات والالتزام يحقق النجاح، أما الاستسلام لها فيؤدي الى الفشل لا قدر الله، ولأن النجاح مرهون بقدر الشجاعة والمثابرة بقرار الالتزام الذي لن يثني عنه أي شيء، ولأن قرار الالتزام متعلق به الكثير من التحديات اليومية مثل التعرض للفشل وعدم مواصلة المسيرة، أو الاضطرار للوقوف وحدك بعيداً عن ما يلهيك عن المواصلة لقرارك، وأيضاً مواجهتك خيبة الأمل الشديدة التي تواجهها في صعوبات الحياة، والالتزام هو من يزين فرص المتابعة وإكمال المسيرة، ولابد أن تعي جيداً أن إصرارك على تحقيق النجاح أهم من أي شيء آخر.
إذا أردت أن يكون النجاح ملازماً لك طوال حياتك، لابد أن تكون أنت أولاً ملتزماً بعهودك نحوه عن طيب خاطر بالتزام شخصي وليس ردة فعل مؤقتة ناتجة عن صدمات الزمن، وصحيح أن أي التزام له تكاليف لابد من حسابها مبكراً، ولابد من دفع الثمن، لأن كل شيء بالحياة وبالآخرة له ثمن، ولابد أن تقرر ما إذا كان المردود يستحق الثمن الذي سوف تدفعه أم لا.
قرار الالتزام حاله كأي عمل تقوم به إذ لابد من إتقانه، ولأن مجرد أن تقطع عهداً على نفسك سوف تقع أحداث مواتية لم تكن لتحدث لو لم تفعل ذلك، وعندما تحقق شيئاً كنت تظن استحالته، تصبح إنساناً جديداً، وتتغير نظرتك الى نفسك والعالم.
(إذا أردت أن يثمر يومك عن شيء، فيجب أن تزرع فيه شيئاً).


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats