السبت 18-08-2018 5:33 صباحاً
" مدني المدينة : إخلاء نزلاء أحد الفنادق احترازياً بالمركزية الشمالية "

بلادي نيوز - المدينة : عماد الصاعدي أوضح المتحدث الإعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة خالد مبارك .... المزيد

آخر الاخبار
تجسستِ على قلبي!……..رحاب الرفاعي دانية تحصد جوائز التفوق وجائزة الشهر المتميز في البنك العربي بالمدينة ( القول المختصر في فضل الذكر )……باسم القليطي ( #إنها_طيبة يـا أَهْــلَـهَــا ومُــحِـبّــيْـهَــا! )……عبدالله الجميلي أمير منطقة المدينة المنورة يقدم العزاء لأسرة العلامة أبو بكر الجزائري جموع المصلين يشيعون الشيخ أبو بكر الجزائري ( تَــبَــرُّعِــــي لِــبَــنْـــك الـــوَقْــــت الــــسّــعُـــــودِي! )……..عبدالله الجميلي المستهلك بين الأصلي … والتقليد البلدية النسائية تكثف جولاتها الرقابية خلال حج 1439 الكلية التقنية العالمية تقيم ركن تعريفي في الراشد مول العرّاب : كتب سيناريو وفاته وجعل الشباب يقرأون تدشين مكتبة مصغرة في قهوة زوايا .. والمبادرة تستمر الأدوية والصيدليات.. فوضى وانفلات! …….. عبد الغني القش سكة الحجاز بالمدينة المنورة تحتضن فعالية “قهوة وكتاب” “الخياط”: كل من أعلم عن أي موضوع أو حدث فهو إعلامي فلاتر السناب قد تسبب الإكتئاب…….رحاب الرفاعي ثقات المدينة الرياضية شريك معتمد للمنظمة السويدية للعلوم والرياضة (SIOSS) أوسمة تميز وتكريم لكشافة الفرق الميدانية بالمدينة جمعت أهل الثقافة والاعلام تحت سقف التراث ..” أمسية ثقافية ” بـ” الحي التراثي المديني “ طلاب المدينة أطباء في الإجازة الصيفية
الرئيسيةأخبار المدينة المنورة ومحافظاتها, خبر عاجل ◄ طلاب المدينة أطباء في الإجازة الصيفية

فنون المقال … للكاتبة / مريم العوفي

0
عدد المشاهدات : 344
بلادي (biladi) :

في عالم الصحافة وبعيد عن الأخبار والإعلانات التي تملأ الصحف .. هنالك فناً جميلاً له جمهورٌ ضخم يسمى (فن المقال) هو ليس فناً بل بحراً من الفنون لا يتقنه ببراعة الا المتمكنين من أقلامهم البارعين بمفرداتهم .. لأن المقال له صوتٌ يصل بسهولة للقلب وللعقل معاً ..لغة بسيطة سلسة ومفردات جميلة ..ونغم جميل يعزفه كتاب المقال على صفحاتهم..
بشكل دقيق خاص .. المقال يُعبر عن رأي كاتبه وله فروع عدة .. وكل نوع من أنواع المقالات له سمات خاصة به .. يجهلها الكثيرولا يستطيع أن يفرق بين انواع المقال الا المختصين المثقفين في فنون المقال ..
فالمقال التحليلي والمقال النقدي يختص كل منهما بتحليل ونقد كتابات ومقالات لكتاب أخرين كان هنالك مايستوجب النقد أو التتحليل لإسلوب الكاتب أو موضوعه أو شيء قد ذكره في مقاله .
أما مقال اليوميات فمن خلال المسمى يتضح مايتضمنه المقال .. فهو عبارة عن يوميات الكاتب قام بكتابتها بإسلوب خاص يوثق أحداث معينه في يومه عن طريق مقالات يكتبها في زاويته اليوميه أو عاموده الخاص .
وعندما تتحدث عن فن المقال نجد أن هنالك نوعان متشابهان ومختلفان في آن معاً هما (المقال الإفتتاحي) و ( المقال العامودي)
يعتبران من أهم أنواع المقال .. لأهميتهم لدى القراء حيث أن هذان النوعان لا يكتبهما الا متمكن محترف ..فالمقال الافتتاحي يتضمن سياسة وتوجه الصحيفة وعادة مايكون في الصحف الكبيرة وفق سياسة ما ويتضمن عادة حدث ما أو مناسبة كبيرة سواء سياسية او رياضية او اجتماعية .. ولا يذكر فيه اسم الكاتب ولا توقيعه عند النشر.. له مكان ثابت في الصحيفة ..ولا يستطيع كتابة المقال الا رئيس التحرير أو من يثق كثيراً بقلمه.. يأتي المقال الإفتتاحي عادة على شكل عامود أو نصف عامود..يُكتب إما في الصفحة الأولى أو بالصفحات الداخلية .
أما المقال العامودي فهو يكتب بأقلام كتاب متنوعين ليس شرطاً ان يكونو من محررين الصحيفة .. فقد يكون كاتب المقال العامودي شخصاً بارعاً في مجال عمله أو دراسته..ويحمل إسمه وتوقيعه وله مكان ثابت أو زاوية ثابتة في الصحيفة ..كما يحمل رأي الكاتب وتوجهه.
وهكذا تتضح الفروقات بين المقال الافتتاحي والمقال العامودي.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats