الجمعة 16-11-2018 12:08 صباحاً
" مدني المدينة ينوه بإغلاق الطرق لسالكي طريق الفقرة "

بلادي نيوز - المدينة : عماد الصاعدي نوهت إدارة الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة الإخوة المواطنين و .... المزيد

آخر الاخبار
رحاب الرفاعي – نوستالجيا – مدربة تنمية بشرية المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها يطلق حملة للتوعية بالمضادات الحيوية الأمير فيصل بن سلمان يرعى حفل جائزة المدينة المنورة للأداء الحكومي المتميز في دورتها الخامسة معالي مدير جامعة طيبة ووكيل الجامعة للشؤون التعليمية يستقبلون أعضاء جمعية طيبة للإعاقة الحركية للكبار بالمدينة “في أولى ثمرات مبناها الجديد” سميرة عزيز في ضيافة فنون المدينة صناعة فرص عمل لشباب وشابات منطقة المدينة المنورة الدكتور حميد الأحمدي مدير مكتب التعليم غرب يحاضرعن الجودة الشاملة في التعليم فريق طبي في مستشفى المهد ينجح -بفضل من الله- في إنهاء معاناة عشريني جراء التصاق أصابع القدم زيارة خادم الحرمين الشريفين لمنطقة القصيم تزف بطياتها بشائر الخير والعطاء والنماء وتدفع عجلة التنمية والإزدهار لهذا البلد المعطاء انطلاق الإصدار الأول من النسخة الإخبارية المدينة في إسبوع اختتام أعمال مؤتمر الفقه الإسلامي الدولي بالمدينة المنورة أمطار غزيرة على محافظة ينبع جمعية طيبة للإعاقة الحركية تكرم طلاب جامعة طيبة المستجدين من ذوي الاحتياجات الخاصة وكالة المسجد النبوي تقيم محاضرة بعنوان (الأمن الفكري حقيقته وسبل حمايته ووقايته ) لمعالي الشيخ أبا الخيل مدني المدينة ينوه بإغلاق الطرق لسالكي طريق الفقرة “السعودية للكهرباء” تدشن خيمة السلامة والبيئة في المدينة المنورة وكالة شؤون المسجد النبوي تقوم بتوزيع مظلات على الزائرين للوقاية من مياه الأمطار فريق طبي بمستشفى ينبع العام ينجح في إنقاذ خمسيني يعاني من قرحة مثقبة جستر المدينة المنورة يقيم أولى ورش العمل في مجال “تحليل السلوك التطبيقي” الفهيدي يرعى ختام بطولة الريشة الطائرة الثانية
الرئيسيةأخبار المدينة المنورة ومحافظاتها, خبر عاجل ◄ الفهيدي يرعى ختام بطولة الريشة الطائرة الثانية

صاحبة الكلمة ..أماني حافظ .. رواية ( سقطت سهوا ً) سوف تكون في عمل درامي تلفزيوني قريباً

0
عدد المشاهدات : 1٬408
بلادي (biladi) :

بلادي نيوز – المدينة : عماد الصاعدي

بارعة منذ نعومة أظفارها في الكتابة تجلت موهبتها في الكتابات القصصية التي تستوحي فيها أرق الكلمات وأعذبها , أسلوبها سهل ممتنع يشوق القارئ لقراءة روايتها ونصوصها وخواطرها  , مشغوفة بلحن الكلمة وأعذبها , ترن ساعة الصفر عن بداية أي رواية جديدة لها لتحلق بمفرداتها  إلى عالم الكلمة , كاتبتنا ليست أي كاتبة عادية بل نقشت مجدها بحروف ذهبية نسجت من خلاله العديد من رواياتها وقصصها وخواطرها التي كان من أبرزها  من أنت و سقطت سهوا ورائحة الليل .

إنها أماني عبد العزيز حافظ صاحبة الكلمة والمعاني الرنانة والأحاسيس الصادقة والأفكار الجديدة التي تنثُرُ أبداعها في مؤلفاتها الثلاثة التي ألفتها، ربما لم تأخذ حقها في الظهور الإعلامي لكننا اليوم سوف نحاول أن نعطيها لو حقا يسيراً مما قدمته في مؤلفاتها الثلاثة.

ففي (من أنت) خواطر تنموية كتبت من خمسة عشر باباً اختتمت أبوابها بأفكار عملية يمكن تطبيقها وهي عبارة عن مشاهدات يومية من حياة الكاتبة.

أما في (رائحة الليل) فهي نصوص نثرية سردت بشكل قصصي من بداية اللقاء إلى ما بعد النهاية صورت فيها الكاتبة نصوصها بإحساس عذب في الكلمة.

وفي (سقطت سهوا ً) رواية جمعت بين الدراما والغموض تتخللها الرومانسية تحكي أحداثا ً مثيرة لست وعشرون عاماً.

وتقول أماني حافظ بدأت الكتابة سراً في السادسة من عمري، وعند بلوغي العشرين اطلع على كتابتي المقربين مني فوجدت استحسانا منهم حتى شجعوني على الكتابة في مواقع التواصل الاجتماعي ومن هنا بدأت شهرتها تزداد رونقا ً وإبداعا ً في بحر الكلمة.

وتضيف بأن الشخص الذي صقل موهبتها ليس شخصا ً وإنما مكتبة وكتاب يضيء نور طريقها بالعلم النافع وزيادة المعرفة فهو خير صديق ., وتشير بأن لها صديقين وفيين دائما هما الكتاب والقلم , فعلى يد الكتاب نشأت ومازالت تتنعم بين طيات الكتب , وأما القلم فهو صديقها الثاني فهي إن لم تكتب لا تتنفس لأن القلم كرئتيها التي تتنفس بهما .

وتوضح بأنه من الصعب اختيار أفضل كتاب في مؤلفاتها بالنسبة لها لأن كل كتاب هو جزء منها ومن الصعب اختيار أفضل جزء في روحها، وتؤكد بأن أكثر ما يميزها أنها تهتم بعمق الكلمة وتكتب ما تخفيه المشاعر وما ضاع في الأعماق واحتار صاحبه أين يجده، وما تراه على أرض الواقع من تفاصيل لأحداث واقعية وما أندثر في القلوب ليتشافى صاحبه.

وتبشرنا بأن جديدها حاليا ً هو العمل على ترجمة رواية سقطت سهوا ً إلى اللغة الإنجليزية بناءاً على رغبة جمهورها الكريم، وتضيف بأنها قريبا ً سوف تكون في عملاً درامياً يعرض في شاشات التلفاز بالإضافة إلا أنها تكتب حاليا ً عملا ً درامياً جديداً يناقش قضية اجتماعية من نشأتها إلى حلها، وواثقة من أنها ستنير الدرب لكثيرٍ من الحائرات.

 

 

 

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats