الأربعاء 21-04-2021 8:36 صباحاً
" معالي وزير التعليم الأرقام التي سجلتها منصة مدرستي تظهر أن الوطن أمام قصة نجاح جديدة "

تحقيق الإعلامية والإدارية - الابتدائية السابعة عشر ابتسام علي المبارك -المدينة المنورة   المتحدث الرسمي لوزارة التعليم  أكثر من 520 .... المزيد

آخر الاخبار
كريم السعودية تطلق ميزات جديدة بمناسبة شهر رمضان المبارك دربت 1500 امرأة .. مواطنة تحول الألواح الخشبية إلى أعمال وتحف فنية منذ 50 عامًا لماذا تسيطر الإناث على أعداد إصابات كورونا في الوقت الحالي؟ استشاري يوضح تركي الفيصل: إيران رفضت دعوات ولي العهد للحوار.. وسبق أن تشاورنا في حقبة خاتمي يوفّر أكثر من 4 آلاف قطعة أرض.. الانتهاء من تطوير مخطط سكني في منطقة القصيم ارتفاع عدد الجرعات المُعطاة من لقاح كورونا في المملكة لـ 7.4 مليون جرعة ولي العهد ووزير خارجية اليونان يستعرضان العلاقات الثنائية وأوجه التعاون المشترك سكان المملكة أنفقوا 8.2 مليار ريال في أسبوع.. منها 1.7 مليار على الأطعمة والمشروبات حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الأربعاء في المملكة استشاري يوضح أسباب ارتفاع إصابات كورونا.. وهذا أكثر ما يقلق بعد تجاوز حاجز الـ1000 ولي العهد: المملكة تعمل على تنظيم قمة سنوية لمبادرة الشرق الأوسط الأخضر بحضور القادة والمسؤولين في المجال البيئي “الأرصاد”: تنبيهات بأمطار رعدية على بعض المناطق ورياح نشطة وسحب في أخرى “الحصيني”: أجواء حارة نهارا معتدلة ليلا بالمملكة.. وهذه المناطق تشهد هطول أمطار بعد إجازتها من “كبار العلماء”.. “تبرع” تتيح دفع زكاة الفطر مبكراً لإخراجها في وقتها المحدد شرعاً استشاري نفسي يحذر من تعنيف الأطفال حال إفطارهم في نهار رمضان مقتَل رئيس تشاد متأثراً بإصابته على جبهات القتال تعرف على “شروق الجدعان” أول امرأة تشغل منصب مديرة صندوق النفقة بوزارة العدل لمدة 4 سنوات.. أمر ملكي بتمديد خدمة “التويجري” نائبا لوزير الحرس الوطني “الحج والعمرة”: الإعلان عن مواعيد الجمعيات التأسيسية لشركات أرباب الطوائف خلال أسبوع “العنف الأسري” يرصد حالة فتاة عنفتها والدتها ويوجهها لوحدة الحماية الأسرية
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ “العنف الأسري” يرصد حالة فتاة عنفتها والدتها ويوجهها لوحدة الحماية الأسرية

سر الغرفة المقفلة….بقلم الكاتب / إبراهيم الريامي.

0
عدد المشاهدات : 997
بلادي (biladi) :

دائما نلعب بالقرب من ذلك المنزل القديم المهجور والذي تتوسطة شجرة الزام. كنا نتسابق من غبشة.. الصباح الباكر.. لإلتقاط ثمارها المتساقطة قبل أن يلقطها غيرنا. كنا نتسائل عن تلك الغرفة المقفولة. على زاوية البيت الكبير. لماذا ومالسر في قفلها. تمر الأيام والسنوات سريعا ولا يزال الفضول يلاحقنا كل ما لعبنا أو دخلنا إلى ذلك المنزل، المليء بالاسرار حيث هجره أهله من سنوات عديدة ولم يعد صالحا للسكن..والسؤال يلاحقنا لماذا بالذات هذه الغرفة مقفلة. وفي يوم ماطر من أيام الصيف الذي يتميز بمطره المفاجئ والغزير وقد استمر في النزول طول الليل لينقشع الظلام على فجر مبللة أرجاؤه. قبل إنتصاف النهار يركض صديق الطفولة ليخبرنا عن الكنز المكتشف. فقد وقع سقف تلك الغرفة المليئة بالاسرار ووجدنا فيها صندوق حديدي مملوء بالبارود…
إذن هذا هو سر قفل تلك الغرفة. في اجتماع سري  ضم شلة الأصحاب والأصدقاء اتفقنا ان لا نخبر أحدا بالسر وان نقوم بآخذ كمية من  البارود واشعالها وعمل حركات بهلوانية بها والإستمتاع بمنظر الدخان المتصاعد وكأنه قنبلة ذرية.إلى أن جاء ذلك اليوم المشؤوم  صنع قنبلة يدوية فكرتها في ملئ غرشة زجاجية بالبارود واشعالها عن بعد. الساعة تشير السابعة مساء بعد المغرب وحركات استباقية بهلوانية في إشعال البارود أمام من هم أكبر منا سنا وهم ينصحون بخطورة الفعل. وجوابنافي استهزاء( لا تلعب بالنار تحرق صباعك..) الساعة السابعة والنصف خلف جدار طيني لمبنى قديم سيتم تنفيذ التفجير. الاشتعال والتفجير كان في ثواني يتبعه صمت رهيب يعم المكان مع سحابة دخان ارتفعت لمسافة أمتار عشرية للسماء. الجميع في ذهول لم يكن المتوقع هكذا. والاسوء قادم…
خرج الجميع من المكان و بهم إصابات من شضايا الزجاج المتناثر وكأنه سكاكين قد قطعت اللحم.
كان يوما تاريخيا في الحلة القديمة.. النساء تصرخ… وأبوي مو مستوى…وباقي الأصدقاء يطمسون ملامح المكان مخفين آثار الانفجار.. هكذا هم الأصدقاء دوما..
ليلة مؤلمة جمعت بين الجروح وضرب الاهل واستهزاء الكبار بنا وبعبارتنا( لا تلعب بالنار.. تحرق صباعك…) فقد قطعت النار الجلود وأسالت الدماء فكان تفسير العبارة الواقعي اشد وقعا من معناها اللغوي..
عندما رأينا أجسادنا مربطه بالشاش الأبيض والجروح قد قطبها الدكتور بدون تخدير…


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats