الأحد 13-06-2021 11:23 صباحاً
" مواطن ينهي معاناة طفلته مع الفشل الكلوي ويتبرع لها بكليته "

بلادي - الرياض: تبرع مواطن بإحدى كليتيه لابنته البالغة من العمر 9 أعوام، لإنهاء معاناتها مع الفشل الكلوي، .... المزيد

آخر الاخبار
تعرّف على باقات الإقامة ووسائل الانتقال في حج هذا العام “توكلنا” يتيح خدماته للمستفيدين في 75 دولة .. تعرّف عليها خبير سيبراني سعودي يكتشف ثغرة أمنية في جامعة هارفارد ويحصل على اعتراف أمني من مدير أمنها المعلوماتي مختص: “قوارير” الماء والصحون البلاستيكية تسبب انخفاض خصوبة الرجال تزامنًا مع موجة الغبار التي تشهدها بعض المناطق .. هكذا تحمي نفسك من آثارها لتنمية قدرات الطلاب وتعزيز مهاراتهم .. “التعليم” تفتتح غداً مراكز الدعم التعليمي الصيفية عن بُعد وثقها فيديو متداول .. القبض على 5 مواطنين شاركوا في مشاجرة جماعية بأحد المراكز التجارية بحائل حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ الأحد في مناطق المملكة ارتفاع عدد الجرعات المُعطاة من لقاح كورونا في المملكة إلى 15.6 مليون جرعة متحدث “البلدية والقروية والإسكان” يوضح أسباب تأخر تنفيذ بعض المشروعات الإسكانية ” كبار العلماء”: قصر حج هذا العام على المواطنين والمقيمين قرار موفق للحفاظ على الأنفس البشرية وفد سعودي يجري مباحثات في القاهرة لدراسة اشتراطات جديدة لدخول المنتجات المصرية للمملكة “الحج والعمرة”: البوابة الإلكترونية للحج تفتح غداً في هذا التوقيت .. ولا توجد أولوية للحجز المبكر أمير مكة يدشن نموذج حافلات النقل العام بالعاصمة المقدسة ‏”الحج”: أولوية التقديم ستكون لمن لم يسبق له الحج .. وهذه آلية التسجيل وزير الصحة يوضح سبب قصر الحج على الداخل .. ويرد على استفسار حول إمكانية تزوير شهادات التحصين “الصحة”: لا توجد أدلة علمية على انتقال فيروس “كورونا” عن طريق المسابح “الحج والعمرة”: قصر حج هذا العام على المواطنين والمقيمين داخل المملكة بإجمالي 60 ألف حاج شاهد “إنفوجرافيك” حول توزيع حالات الإصابة الجديدة بكورونا بحسب المناطق اليوم السبت الخارجية تطلق خدمة تمديد صلاحية تأشيرات الزيارة آلياً دون رسوم أو مقابل مالي من الدول التي تم تعليق القدوم منها
الرئيسيةأخر الأخبار, بلادي المحلية ◄ الخارجية تطلق خدمة تمديد صلاحية تأشيرات الزيارة آلياً دون رسوم أو مقابل مالي من الدول التي تم تعليق القدوم منها

سحب سفراء السعودية والإمارات والبحرين من دولة قطر

0
عدد المشاهدات : 1٬326
بلادي (biladi) :

  بلادي نيوز – واس

صدر اليوم بيان عن المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين أكد على سحب سفراء هذه الدول من دولة قطر ، وأوضح البيان أن كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين تود أن توضح أنه بناءً على ما تمليه مبادئ الشريعة الإسلامية السمحة من ضرورة التكاتف والتعاون وعدم الفرقة امتثالاً لقوله تعالى (واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا) وقوله سبحانه (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم).
والتزاماً منها بالمبادئ التي قام عليها النظام الأساسي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والذي نص على إدراك الدول الأعضاء بالمصير المشترك ووحدة الهدف التي تجمع بين شعوبها وما يهدف إليه المجلس من تحقيق التنسيق والتعاون والترابط بين الدول الأعضاء في جميع الميادين وصولاً إلى وحدتها وتعميق وتوثيق الروابط والصلات وأوجه التعاون القائمة بين شعوبها في مختلف المجالات.
ومن منطلق الرغبة الصادقة لدى قادتها بضرورة بذل كافة الجهود لتوثيق عرى الروابط بين دول المجلس ، ووفقاً لما تتطلع إليه شعوبها من ضرورة المحافظة على ما تحقق ولله الحمد من إنجازات ومكتسبات وفي مقدمتها المحافظة على أمن واستقرار دول المجلس ، والذي نصت الاتفاقية الأمنية الموقعة بين دول المجلس على أنه مسئولية جماعية يقع عبؤها على هذه الدول ، فقد بذلت دولهم جهوداً كبيرة للتواصل مع دولة قطر على كافة المستويات بهدف الاتفاق على مسار نهج يكفل السير ضمن إطار سياسة موحدة لدول المجلس تقوم على الأسس الواردة في النظام الأساسي لمجلس التعاون وفي الاتفاقيات الموقعة بينها بما في ذلك الاتفاقية الأمنية ، والالتزام بالمبادئ التي تكفل عدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي من دول المجلس بشكل مباشر أو غير مباشر ، وعدم دعم كل من يعمل على تهديد أمن واستقرار دول المجلس من منظمات أو أفراد سواءً عن طريق العمل الأمني المباشر أو عن طريق محاولة التأثير السياسي ، وعدم دعم الإعلام المعادي .
ومع أن تلك الجهود قد أسفرت عن موافقة دولة قطر على ذلك من خلال توقيع صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر على الاتفاق المبرم على إثر الاجتماع الذي عقد في الرياض بتاريخ 19 / 1 / 1435هـ الموافق23 / 11 / 2013م بحضور صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت ، والذي وقعه وأيده جميع قادة دول المجلس ، فإن الدول الثلاث كانت تأمل في أن يتم وضع الاتفاق – المنوه عنه – موضع التنفيذ من قبل دولة قطر حال التوقيع عليه.
إلا أنه وفي ضوء مرور أكثر من ثلاثة أشهر على توقيع ذلك الاتفاق دون اتخاذ دولة قطر الإجراءات اللازمة لوضعه موضع التنفيذ ، وبناءً على نهج الصراحة والشفافية التامة التي دأب قادة الدول الثلاث على الأخذ بها في جميع القضايا المتعلقة بالمصالح الوطنية العليا لدولهم ، واستشعاراً منهم لجسامة ما تمر به المنطقة من تحديات كبيرة ومتغيرات تتعلق بقضايا مصيرية لها مساس مباشر بأمن واستقرار دول المجلس ، فإن المسئولية الملقاة على عاتقهم أوجبت تكليفهم لأصحاب السمو والمعالي وزراء خارجية دولهم لإيضاح خطورة الأمر لدولة قطر وأهمية الوقوف صفاً واحداً تجاه كل ما يهدف إلى زعزعة الثوابت والمساس بأمن دولهم واستقرارها ، وذلك في الاجتماع الذي تم عقده في دولة الكويت بتاريخ 17 / 4 / 1435هـ الموافق 17 / 2 / 2014م بحضور صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت وصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر ووزراء خارجية دول المجلس ، والذي تم خلاله الاتفاق على أن يقوم وزراء خارجية دول المجلس بوضع آلية لمراقبة تنفيذ اتفاق الرياض . وقد تلا ذلك اجتماع وزراء خارجية دول المجلس في الرياض يوم 3 / 5 / 1435هـ الموافق 4 / 3 / 2014م . والذي تم خلاله بذل محاولات كبيرة لإقناع دولة قطر بأهمية اتخاذ الإجراءات اللازمة لوضع اتفاق الرياض موضع التنفيذ والموافقة على آلية لمراقبة التنفيذ . إلا أن كافة تلك الجهود لم يسفر عنها مع شديد الأسف موافقة دولة قطر على الالتزام بتلك الإجراءات ، مما اضطرت معه الدول الثلاث للبدء في اتخاذ ما تراه مناسباً لحماية أمنها واستقرارها وذلك بسحب سفرائها من دولة قطر اعتباراً من هذا اليوم 4 / 5 / 1435هـ الموافق 5 / 3 / 2014م . وإن الدول الثلاث لتؤكد حرصها على مصالح كافة شعوب دول المجلس بما في ذلك الشعب القطري الشقيق الذي تعده جزءاً لا يتجزأ من بقية دول شعوب دول المجلس ، وتأمل في أن تسارع دولة قطر إلى اتخاذ الخطوات الفورية للاستجابة لما سبق الاتفاق عليه ولحماية مسيرة دول المجلس من أي تصدع والذي تعقد عليه شعوبها آمالاً كبيرة .

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats