الأحد 27-05-2018 4:37 صباحاً
" مدني المدينة : إخلاء نزلاء أحد الفنادق احترازياً بالمركزية الشمالية "

بلادي نيوز - المدينة : عماد الصاعدي أوضح المتحدث الإعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة خالد مبارك .... المزيد

آخر الاخبار
نادي الاتحاد يوقع مع نون عقد شراكة نحن نعي أهمية شهر رمضان المبارك للزوار و المعتمرين و من هذا المنطلق نوفر خدمات استثنائية لضيوف الرحمن الدفاع المدني بالمدينة المنورة يسيطر على حريق في حي الاسكان أجيال المستقبل تعانق عبق الماضي بفرح السفر الرمضانية في المسجد النبوي الشريف تقليد متوارث عبر العقود والأجيال مدير الشؤون الصحية بمنطقة مكة يتناول الإفطار مع العاملين بشركة الصيانة انطلاق مهرجان جادة قباء بالمدينة المنورة استمرار فعاليات بازار رمضانيات النسائي … وأركان التاجرات تجذب الزائرات بتنظيم المنتجات دياز مدرباً للعميد بالأربعة النخيل إلى دور الأربعة في أجواء رمضانية … انطلاق بازار رمضانيات في قصر ريماس وزير الصحة يطلق خدمة تحمينا نحميك مسجد ذي الحليفة ميقات الإحرام لأهل المدينة المنورة ذكريات ليالي زمان… مسامرة رمضانية بأدبي المدينة رمضان وذكريات زمان …. باسم القليطي سييرا والعميد نقطة نهاية السطر انطلاق فعاليات مهرجان جادة قباء بالمدينة المنورة الأربعاء المقبل.. ولي العهد يسدد جميع ديون الأندية السعودية مجلس إدارة نادي الاتحاد : لن نتهاون في حفظ حقوق النادي أمير منطقة المدينة المنورة .. يرعى حفل خريجي الدفعة الرابعة عشر لطلاب جامعة طيبة
الرئيسيةأخبار المدينة المنورة ومحافظاتها, المواضيع المثبته, خبر عاجل ◄ أمير منطقة المدينة المنورة .. يرعى حفل خريجي الدفعة الرابعة عشر لطلاب جامعة طيبة

رسالة بمناسبة انتهاء العام الدراسي بقلم الكاتب / بقلم أحمد العوفي

0
عدد المشاهدات : 635
بلادي (biladi) :
لايخفى على كل أب و أم أن الاستثمار في الأبناء هو أفضل و أنجح استثمار .. من أجل ذلك ومن باب التذكير أوجه هذه الرسالة لكل ولي و ولية أمر  .. بأن استعينوا بالله، ادعوه ، توسلوا إليه بالأعمال الصالحة أن يصلح لكم ابنائكم و ابذلوا الأسباب المعينة على ذلك من التوجيه و النصح  و الحذر من الإكثار من ذلك حتى لا يملوا وينفروا ، تابعوهم ولا تراقبوهم ، جالسوهم ، مازحوهم ، لاعبوهم ، استمعوا لهم ، حاوروهم اسألوهم عن اهتماماتهم ، هوياتهم ، ما يحبون ، وما يكرهون ،اعطوهم مساحة من الحرية في اختيار ما يخصهم ، لا تقتلوهم بالمقارنة مع غيرهم ولا حتى مع إخوانهم ، لا تعاقبوهم امام الغير ،  وليكن العقاب يتناسب مع الخطأ ، بعد أن توضح له خطئه و عواقبه ، لا تسفهوا أحلامهم و أفكارهم ،  اقبلوا منهم عفويتهم ، واخطائهم ، تغاضوا عن الخطأ الغير مقصود ، كونوا لهم قدوة ، لا يسمعوا منكم ولا يروا إلا خيرا ، تعمدوا أمامهم الذكر و الصدقة و حسن الخلق ، ازرعوا فيه التسامح و العفو و الاعتذار و الحلم و احترام الآخرين ، وكل خلق حسن ،اعرفوا اصدقائهم وتأكدوا من سلوكهم حتى لو كانوا أقرباء ، استثمروا الإجازة بما ينفعهم و يفيدهم ، اطلعوا على الخصائص النفسية و السلوكية للفئة العمرية لهم فهي مفتاحكم للتعامل معهم ، اخيرا انشغلوا بهم قبل أن تشغلكم مشاكلهم ..بإختصار أحبوهم بصدق يحبوكم أكثر.
بقلم أحمد بن جزاء العوفي
@ah199

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats