الخميس 17-01-2019 1:57 مساءً
" صدور عدد من الأوامر الملكية الكريمة "

بلادي نيوز - واس   صدر اليوم عدد من الأوامر الملكية الكريمة فيما يلي نصوصها .. الرقم: أ / 138 التاريخ: .... المزيد

آخر الاخبار
انطلاق فعاليات التجمع الفني ” نقوش الجبيل “ إنهاء معاناة مريضة من فتق نادر بمستشفى الملك خالد بمنطقة نجران إجراء 3294 عملية جراحية في مستشفى محايل جماهير الأحساء تساند الأخضر أمام العنابي اليوم في آسيا 2019 م جراحة دقيقة لإنقاذ مريض من شلل رباعي العقيد القحطاني يقلد الملازم الحمود رتبة ملازم اول تعليم مكة يوقع شراكة مجتمعية غير ربحية مع الجمعية الخيرية للرعاية الصحية الأولية ” درهم وقاية” فلكية جدة: القمر يتعامد على الكعبة المشرفة .. السبت نصائح طبية …لأسنان صحية وسليمة وخالية من التسوس كأس خادم الحرمين الشريفين : الهلال إلى دور 16بتغلبه على هجر بثلاثة أهداف دون رد (260) ألف مراجع خلال عام 2018م بمستشفى الملك فهد بالمدينة ..وخدمات طبية متكاملة مدير مكتب تعليم غرب الدكتور حميد الأحمدي يكرم النجم جميل القحطاني لجنة التنمية الاجتماعية بالقصب تنفذ دورة أسرار النجاح لمستشار أحمد السعدي مجلس تطوير كشافة عسير يقيم لقاء تنشيطي تدريبي بالبرك تكريم الزميل “القرني” في جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي العيون السحرية سلبت الحرية …….باسم القليطي  (عبيَّه) مهرجان سعودي يجمع الثقافة والتاريخ والترفيه ومُواكباً لرؤية 2030 جمعية “توافق” للإصلاح الأسري تنفذ برنامج تدريبي لتأهيل المصلحين الأسريين بالمدينة المنورة وزير الإسكان يطلع على الفرع الذكي لصندوق التنمية العقارية الجامعة الإسلامية توقّع عقد تقويم اعتماد أكاديمي لـ 7 برامج بكالوريوس
الرئيسيةأخبار المدينة المنورة ومحافظاتها, خبر عاجل ◄ الجامعة الإسلامية توقّع عقد تقويم اعتماد أكاديمي لـ 7 برامج بكالوريوس

المرأة شريكة وليست مكملة للكاتب والروائي / فوزي صادق

1
عدد المشاهدات : 2٬229
بلادي (biladi) :

أنصف الله دور المرأة وسنه وشرعه بتعاليم القرآن قبل البشر أنفسهم ، وضمن الدين الإسلامي للرجل والمرأة حقوقهما كاملة دون نقصان أو ظلم طرفاً على آخر، وحسب ما تقضيه المصلحة الأسرية وتوزيع الأدوار والمهام لكلاً منهما .. وظهر هذا منذ بزوغ فجر الإسلام ونزول الكتاب المشرع .. لذا أهتم الإسلام بإظهار وإبراز دور المرأة كإنسانة لها قدرات كالرجل ! وأوصى وحفظ وأحترم مكانتها لها ولشريكها الرجل ، كشريكان متساويان بالخلق ومكملان لبعضهما البعض في مسيرة الحياة .. فأعطى نصف دور للرجل والنصف الآخر للمرأة ، وبما يتلائم ويتناسق مع تركيبة كل شريك ، الجسمانية والنفسية والظروف المحيطة ، ووضع خطوطاً واضحة لحقوقهما ! كي لا يحيدا عن دورهما ، ولكي لا يقصي أحدهما حق الأخر أو يسرقه ، وخاصة الرجل ! ولكي يقدماه بأكمل وجه وحسب الشريعة السمجاء . ولهذا تشير الآية الكريمة إليهما معاً بدور الخليفة في الأرض ، بسم الله الرحمن الرحيم : وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة ، آي الإنسان بجنسيه رجل وامرأة والجعل هو بسط اليد والملكية والقدرة على التحكم بالأرض ، كالسكنى والعمل والتعمير والتزاوج والتكيف والنماء والتطوير .
ولقد عزز الدين الحنيف حقوق المرأة بعد أن هضمت وسلبت منها بالأمم والأديان التي سبقت الإسلام ، كحقوق الإرث وحرية التجارة والتصرف بأموالها إلى جانب إعفائها من النفقة حتى ولو كانت غنية ، أو حقوقها المعنوية بالنسبة لذاك العهد ، ومستوى نظرته إلى الحريات بشكل عام وحرية المرأة بشكل خاص.
ولا يقتصر أو ينحصر دور المرأة في الإسلام كما كان سائداً ! على كونها امتدادا للرجل ومكملة له ولحياته ونعيمه الإكسسواري ! وكما يختزله السابقون من العلماء والمؤرخين انتسابها للرجل ” بصفة الملكية والتبعية ” بقولهم : فهي إما أمه أو أخته أو زوجته أو جدته ، أما واقع الحال أن المرأة حالها حال الرجل ، كقدرتنا أن نقول هو الزوج أيضاً : أما أباها أو زوجها أو أخيها أو جدها ! فالمرأة تتمتع بكيان وشخصية مثل الرجل ، ولها أدوارها المؤثرة في صناعة التاريخ الإسلامي بمنأى عن الرجل. فنرى المرأة صانعة السلام وصانعة الرجال ، فهي أما تاجرة أو محاربة أو مطببة أو شاعرة كما أخبرنا التاريخ .


رد واحد على “المرأة شريكة وليست مكملة للكاتب والروائي / فوزي صادق”

  1. يقول علاء:

    كلام جميل ومنمق وبعيد عن المبالغة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats