الخميس 26-11-2020 4:22 صباحاً
" ” Biladi boadcast buls ” برنامج إذاعي يتواصل مع المستمعين بوسائل مختلفة "

بلادي نيوز - بودكاست : فريق التحرير  أبرز فقراته " جولة إخبارية " ومذكرات خاصة " " ورسالة .... المزيد

آخر الاخبار
أمانة الشرقية تُفعِّل ” اليوم العالمي للسكر ” بالتعاون مع الجمعية السعودية للسكر والغدد الصماء واحةٌ خضراء ، خرير مائها يغوي الشجر ” بالأسماء.. تكريم 16 مزارعًا في القطيف بحقائب إرشادية.. وحواء تزاحمهم لأول مرة “ الشاعر الموينع يقيم مؤدبه غداء للشيخ عبدالعزير السديري قبل انطلاق النسخة الثالثة مهرجان الملك عبدالعزيز للصقور يجري قرعة “الملواح” للسعوديين إلكترونياً بدء استكمال تنفيذ الجسر البحري و أعمال طريق صفوى رحيمة ” محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في زيارة للكلية التقنية بالقطيف “ ” أمير الشرقية يرعى شراكة مجتمعية لبناء مركز أورام بالقطيف يخدمة المحافظة بكاملها “ ” Biladi boadcast buls ” برنامج إذاعي يتواصل مع المستمعين بوسائل مختلفة مؤسسة النقد تعلن الترخيص لثلاث شركات تقنية مالية في مجال المدفوعات حكم قضائي لعقارات الدولة بقيمة 2 مليار و 200 مليون وزير الإعلام يرأس ندوة التعاون العربي – الصيني – في مجال الإعلام سمو أمير المدينة المنورة يشهد مراسم توقيع مذكرة تعاون بين مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة ودارة الملك عبدالعزيز جامعة نايف تفتتح أعمال ورشة عمل أمن المطارات “تطبيق برامج هوية المسافر الإستراتيجية” “مُلّاك” تقليص مُتطلبات فتح الحساب البنكي للجمعيات المملكة وهولندا توقعان مذكرة تفاهم في مجال النقل الجوي ثق بحدسك ابتسامة هرمة .. الكاتبة / فاطمة روزي مقالة الأسبوع الأجدر والأبرز … بعنوان : السوشيل ميديا ..للكاتبة الصحفية : فاطمة روزي الطنطاوي : قمة عشرين 2020 : هذه السنة مختلفة نظرًا لما يمر به العالم من تداعيات جائحة كورونا .
الرئيسيةبلادي المحلية, خبر عاجل ◄ الطنطاوي : قمة عشرين 2020 : هذه السنة مختلفة نظرًا لما يمر به العالم من تداعيات جائحة كورونا .

{إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِين}….. الكاتب الصحفي / سعد الشبيلي

0
عدد المشاهدات : 856
بلادي (biladi) :

الإنضباط هو السمة الأولى التي تقوم عليها حياة الانسان العملية, فبدون هذا الانضباط لا يمكن للمرء ان يحقق أي نجاح يذكر في حياته , وبدون شيء من الانضباط لا يصلح الإنسان لشيء‏!!‏ يصبح انسانا فاقد الأهلية‏..‏ فاقد الهوية‏..‏ تسيره أهواؤه ونزواته‏..‏ لا يؤمن بالقيم ولا بالمثل ولا بالدين‏..‏ فهو متحلل من كل التزام‏..‏ خارج عن كل نظام‏..‏ لا وزن له في الدنيا ولا وزن له في الآخرة‏..‏ هؤلاء وصفهم رب العزة بقوله سبحانه ” قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا‏.‏ الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا ”

والإنسان لكي يكون ناجحا في حياته‏, محترما بين الناس‏.‏ لابد أن يملك قدراً معقولاً من الانضباط‏ قولاً وعملاً في الكلمة‏ ‏ في المواعيد‏,‏ في السلوكيات‏, في هيئته ومظهره الخارجي‏, ‏ وكلما زاد ما لدي الإنسان من الانضباط ارتفع في عين نفسه وفي أعين الناس‏. ‏

يمكن القول أن الانضباط بمعناه اللفظي ” الجدية والالتزام، والدقة، وحسن أداء الواجب، واحترام حقوق الآخرين، والقدرة على التمييز بين ما هو مشروع وجائز، وبين ما هو محظور وغير مباح” ، وهو أيضاً , الإلتزام بالخطة المحددة و تطوير العادات الجيدة للعمل , كما يمكن تعريف الإنضباط الوظيفي بأنه إلتزام الموظف بواجبات ومسؤوليات الوظيفة المكلف بها , وبمعنى آخـر وجود قواعد ولوائح محددة مسبقاً يجب على الموظف أن يلتزم بها .

و یعتبـر الانضـباط الإداري فـي العمل مـن أسـاس النجـاح والتطـور والـذي یتمثل في الالتزام بالقوانین والأنظمة ، وأیضا التقیـد بمعـاییر القـیم والأخـلاق فـي العمل الحكومي والخيري، لما له من نتـائج إیجابیـة علـى الجهات الحكومية والجمعيات الخيرية  والموظفين العاملين فيها  والمستفيدين من الخدمات المقدمة ، ویتضح ذلك في مخرجات الموظفين  في تأدیة مهامهم وأعمالهم بكل أمانة ومسؤولية  .

الانضـباط الـوظیفي هو الحـزم فـي تنظـیم الأمـور، والاهتمـام العالي بجمیع العملیات المنظمة للعمل من حیـث أمانة الأداء، والوقـت، والتصـرفات، والتعامـل مع  الآخرین ”

ومن أنواع الانظباط (الانضــــــباط الــــــذاتي ) هــــــو:” قدرة الموظف على التحكم في سلوكه وتصرفه وعملة ومحاسبته لنفسه ، والحـرص على أداء  دوره  بأمانة و بروح من التفاني والإلتزام والإخلاص والجدية  .

(الانضباط الخارجي)  و هذا النوع من الانضباط يكون  برقابة تلك الجهات والحمعيات الخيرية على سلوك موظفیها ، و رقابة الأجهزة  الحكومیة  المشرفة عليها و یتمثل في مجموعة من اللوائح والأنظمة لضبط السلوك الوظيفي والإداري ، والحرص و الالتزام والتقيد بأوقات العمل للموظفين خلال أوقات الدوام الرسمي وعلى وجه التحديد الموظفين الرسميين المتعاقد معهم  للعمل في الجمعيات الخيرية مقابل رواتب شهرية . كما أن الرقابـــة التـــي تمارســـها الجمعيات  علـى المـوظفین  أو الأجهـــزة الرقابیـــة الحكومیـة على الجمعيات تهدف إلى العديد من الفوائد المتحققة نتيجة للإنضباط منها تحقيق برامج التنمية. وتحقيق الكفاية والفعالية وتحسن كمي ونوعي في الخدمات المقدمة و توفير الكثير من الجهد والتكاليف المبذولة في ممارسة وظائف الرقابة.والاستغلال الأمثل للوقت والجهد في أداء الأعمال.

و كما أن الإنضباط يحقق العديد من الفوائد فعلى الوجه الآخر عدم الإنضباط ينتج عنه عدة سلبيات منها ضعف الإنتاجية. و إهدار الموارد (المادية والتقنية، والبشرية، الوقت). و ضعف الثقة في الإدارة ومنسوبيها. و زيادة التكلفة المالية جراء الأموال المصروفة دون وجه حق. و عدم إتقان العمل. و خلق بيئة عمل متفككة ومحبطة.

ومن مظاهر عدم الانضباط والالتزام بأوقات الدوام  التأخر في الحضور عن الموعد المحدد لبدء الدوام الرسمي ، وكذلك تكرار الخروج خلال أوقات العمل و إختصار أيام العمل على يومين أو ثلاثة أيام في الأسبوع فقط  أو فترة زمنية معينة من اليوم ( صباحية أو مسائية )  .

يُعتبر وقت العمل أو الدوام هو الإطار الذي تُؤدى فيه الأعمال وتُقدم منه الخدمات، فالموظف خلال وقت الدوام يقوم بأداء مهام واختصاصات عمله ، وإستقبال المراجعين ممن لهم علاقة بالخدمات التي تقدمها الجمعيات ، فوقت الموظف خلال ساعات الدوام ملك للعمل وللمراجعين  وليس ملك  له شخصياً، وليس من حقه التأخر في الحضور للدوام أو الخروج قبل نهايته أو الخروج خلاله إلا في حالات الضرورة ، وألا يكون ذلك على سبيل الاعتياد  .

وإذا حدث أن تغيب أو تأخر الموظف في الحضور للدوام أو ترك مقر العمل أو أخل بوقت الدوام دونما عذر مقبول  فإن الموظف يكون قد وقع في مخالفة نظامية تتطلب الحسم عليه من راتبه ، إسوة بما هو معمول به في القطاعات الأخرى  ، إن اهتمام الأنظمة الوظيفية بضرورة المحافظة على وقت الدوام واعتباره عنصراً فاعلاً في كافة العمليات الوظيفية الخاصة بالموظف ليس أمراً مستغرباً، فالوظيفة وجدت من أجل تقديم الخدمات للمستفيدين ،  فعدم المحافظة على وقت الدوام من موظف أو أكثر سيؤدي إلى التسيب والذي بدوره سيؤدي إلى التأثير على أهم واجبات الوظيفة وبأعمالها.. وكذا التأثير على مستوى الخدمة المقدَّمة للجمهور .

إن على الموظف أن يدرك أن الراتب والمزايا المالية التي تصرف له هي مقابل قيامه بعمله بالأمانة    و الدقة والإخلاص والانضباط وهذا لا يتحقق إلا بالالتزام بوقت الدوام والمحافظة عليه، حتى يكون راتبة حلالاً ، كما أن على الادارت المشرفة إعتماد نظام ألي( البصمة )  للمحافظة على أوقات دوام الموظفين   ومتابعة ذلك بشكل دائم ،

إذاً فإن الالتزام بوقت الدوام من قِبل الموظفين يعتبر واجباً وظيفياً فرضته الأنظمة واللوائح الوظيفية ومظهراً حضارياً يدل على الالتزام  والشعور بالمسؤولية في المجتمع ويتطلَّب من الموظف الحضور لمقر العمل في الوقت المحدد لبداية الدوام والخروج في الوقت المحدد للانصراف منه و تكريس وقت الدوام للقيام بأعمال وظيفته.

أما دور رؤساء مجالس الإدارة في الجمعيات في هذا الجانب  فيتمثل في حرصهم على أن يكون المدراء أسوة حسنة لموظفيهم في الانضباط والمتابعة الشخصية من الرؤساء وذلك بزيارة مكاتب موظفيهم وعلى وجه الخصوص في فروع الجمعيات البعيدة عن المركز الرئيسي للجمعية في المدن الأخرى من حين إلى آخر؛ للتأكد من تواجدهم  .

إن الطبیعـة البشـریة تحتـاج مـن وقـت لآخـر للتـذكیر والنصـح وتـوفیر أنظمـة ولوائح إدارية  وطـرق للعمـل يلتزم بها الأفـراد فـي العمـل، تجنب الجمعيات الخيرية التسيب والإهمال  وعـدم الإنضباط وتأخر الاعمال وضياع الحقوق وضياع الأهداف التي تسعى الى تحقيقها .

 

 

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats