الخميس 18-04-2019 9:37 مساءً
" مستشفى ظلم: إنقاذ حياة سائق سقطت على رأسه حمولة شاحنة كان يقودها "

روان عبدالله - الطائف تمكن بفضل الله فريق طبي بمستشفى ظلم العام ، من .... المزيد

آخر الاخبار
الفيفي تدشن عيادة التغذية في مركز شرق الحوية بالطائف. افتتح معرض الفن التشكيلي وكرم الفائزين بجائزة القصيدة الأجمل..”الصلهبي”: ملتقى اللغة العربية ليلة تاريخية في عمر نادي جازان الأدبي طائرة نادي الاتحاد تخطف بطاقتي إعارة لاعبي النادي الأهلي الدوليين شركة بلاك بيري تعلن إغلاق تطبيق البلاك بيري ماسنجر BBM بشكل نهائي في 31 مايو المقبل , بسبب قلة المستخدمين الأمير مشعل بن بدر يتفقد المبنى الجديد للحرس الوطني بالقطاع الشرقي ببراءة الطفولة …ألين خالد تبدع في اجتياز مرحلة الروضة اطلاق أول برامج موقع المدربات السعوديات بالتعاون مع أول مكتبة نسائية في بمحافظة رابغ خادم الحرمين الشريفين ورئيس الوزراء العراقي يشهدان التوقيع على اتفاقية ومذكرات تفاهم وتعاون بين حكومتي البلدين الفوتوغرافي طارق خوجه يقدم ” صناعة الصورة” بثقافة وفنون جدة تعاون مشترك بين أمانة العاصمة المقدسة و المركز الوطني للوثائق والمحفوظات جدة تشهد انطلاق فعاليات ملتقى HR2030 غدا الخميس وكيل محافظة بدر : محمد الجهني يستقبل عبدالله الدين بعد وصوله لمحافظة بدر خطة للرقابة البلدية في الطائف تغطي 8 آلاف مرفق لتداول الأطعمة والمشروبات الرمضانية جامعة الطائف: قرابة 233 ألف مستفيد من الأنشطة الطلابية في العام الدراسي الحالي محاضرة بعنوان “ الفروق العقلية بين المرأة والرجل” معرض إنترسك السعودية 2019 يختتم فعالياته بنجاح بحضور اكثر من (٦٠٠٠) الاف زائر التضخيم والتنشيف العضلي ورشة عمل تدريبية منظمة المراجعة الجراحية تمنح مركز جونز هوبكنز أرامكو الطبي اعتمادً كمركز متميز في التمثيل الغذائي وجراحة السمنة خيرية تاروت تطلق نسختها الحادية و الخمسين من إفطار صائم صحة الشرقية وبمشاركة جهات أمنية مختصه تداهم شقه فيها مواطن يدعي ممارسة الطب البديل
الرئيسيةبلادي المحلية, خبر عاجل ◄ صحة الشرقية وبمشاركة جهات أمنية مختصه تداهم شقه فيها مواطن يدعي ممارسة الطب البديل

أهم شي الأخلاق ………..باسم القليطي

0
عدد المشاهدات : 458
بلادي (biladi) :

كثيراً ما نستخدم كلمات وعبارات لا نعنيها ونحن نتكلم بها, ومثال على ذلك عبارة (أهم شي الأخلاق) والتي قد نستخدمها من باب التندر وتعزية النفس على النقص أو فوات أمرٍ ما نراه أهم وأعظم, ونتناسى أو نتجاهل الحقيقة التي تقول أن التحلّي بمكارم الأخلاق أهم موجود إن وُجد وأعز مفقود إن فُقد, فما قيمة المال والجمال والشهادة والجاه إن كان صاحبها لا يتصف بالخلق الحسن, ولا يقف الأمر عند هذا الحد, فحتى العبادة إذا كان معها سوء خلق وأذى للناس لم تنفع صاحبها, قيل للنبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: يا رسولَ اللهِ إنَّ فلانةً تقومُ الليلَ وتصومُ النهارَ وتفعلُ وتصدَّقُ وتُؤذي جيرانَها بلسانِها فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : لا خيرَ فيها هي من أهلِ النَّارِ قال: وفلانةٌ تُصلِّي المكتوبةَ وتصدّقُ بأثوارٍ من الأقِطِ ولا تُؤذي أحدًا فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : هي من أهلِ الجنَّةِ.

وقد ذكر رسولنا الكريم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم مجموعة من الأحاديث النبوية الشريفة التي تحث على التحلّي بالأخلاق الحسنة فقد قال: (إنَّ الله لا ينظر إلى أجسادكم، ولا إلى صوركم، ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم), وقال صلى الله عليه وسلم: (إنَّ من أحبِّكم إليَّ، وأقربِكم مني مجلسًا يومَ القيامةِ أحاسِنُكم أخلاقًا), وقال عليه الصلاة والسلام: (ما من شيءٍ في الميزانِ أثقلُ من حُسنِ الخُلُقِ).

ومن ناحية اجتماعية فلا شك أن مكارم الأخلاق ضرورة لا تقبل الجدال, فالمجتمعات التي تسيطر المنافع المادية على علاقات أفرادها, هي مجتمعات تصادمية قاسية كئيبة, بعكس تلك المجتمعات التي تُعزز في أفرادها التحليّ بمكارم الأخلاق, مما يجعلهم يتمتعوا بعلاقات إنسانية متينة, تؤهلهم لأن يعيشوا حياة ملؤها الود والسعادة والتعاون, وبما أن الشيء بالشيء يُذكر, فقد كتب الرحالة الشيخ (عبدالرشيد إبراهيم) في مذكراته, خلال رحلته إلى اليابان قبل نحو 100 عام, أن سجن طوكيو يحتوي على مكتبة كبيرة يستخدمها السجناء لقراءة الكتب, وأن أكثر هذه الكتب تتحدث عن الأخلاق, فإذا كان هذا حال اليابان قبل 100 عام مع السجناء, فكيف هو حالهم مع باقي أفراد المجتمع من حيث تعزيز الجانب الأخلاقي لديهم, لذا ينبغي علينا أن لا نتعجب كثيراً مما نشاهده من أخلاقيات اليابانيين العالية فهي مغروسة فيهم عن قصد وعناية.

واكتساب مكارم الأخلاق له طرق وأسباب, ولكن أعظم طريقة هي اتباع سنة الحبيب عليه أفضل الصلاة والتسليم, فلن تجد في البشر كلهم من هو أعظم وأكمل وأجمل خلقاً منه صلى الله عليه وسلم, فقد كان سهلاً ليناً, يجيب دعوة الناس, ويقضي حوائجهم, ويجبر كسر قلوبهم, ويعطي من سأله, ويوافق من طلبه, ويشاور أصحابه, ويرحم الضعيف والصغير والكبير والمحتاج, قال الله عز وجل: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ), به اجتمعت كل الفضائل, وبه اكتملت كل الخصال الجميلة, فقد قال عنه رب العزة والجلال: (وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ), وعلينا أن لا نخجل عندما نقول: (أهم شيء الأخلاق).

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats