الأربعاء 19-12-2018 8:26 صباحاً
" خادم الحرمين يأمر باستمرار صرف بدل غلاء المعيشة الشهري لمدة عام مالي واحد "

بناء على ما رفعه سمو ولي العهد بلادي نيوز - واس   أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد .... المزيد

آخر الاخبار
محترف النصر يعود للدوري السعودي من بوابة هذا الفريق تضاؤل فرصة مشاركة ثلاثي الهلال أمام الأهلي عسيري يقترب من العودة للاتحاد رسمياً خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء لإقرار الميزانية العامة للدولة للعام المالي 1440 / 1441 هـ أمين المدينة يرفع التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز و لسمو ولي عهده الأمين محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم… التوعية والتثقيف الصحي بمستشفى الميقات العام بالمدينة المنورة يقدم (6000) نشرة توعوية للمجتمع من بداية العام 2018م الجامعة الإسلامية تستقطب 88 أكاديميًا متميزًا على وظائف أعضاء هيئة التدريس تأسيس جمعية أصدقاء التوحد بالمدينة برنامج ( أكنان ) يعود بنسخته الجديدة على منصة موقع التواصل الاجتماعي يوتيوب “الدرعية تخطف الأنظار بسباق الفورمولا إي” وزير التجارة يفتتح معرض دكاكين الخيري لدعم أطفال مرضى السرطان “نغمة وطن” فعالية فنية تقدمها الهيئة العامة للثقافة الأمير سلطان بن سلمان : شراكة الهيئة مع وزارة النقل كبيرة ومثمرة في شتى المجالات اختتام أعمال المؤتمر الطبي العاشر في جراحة تجميل الأنف والأذن بأكثر من 97 مليون ريال “مُدن” تُعلن تشغيل محطة التحويل الثانية بالمدينة الصناعية الثالثة في جدة أطباء مركز الكلى بتخصصي الطائف يخدمون 348 مريضاً في المحافظات الطرفية جامعة الأميرة نورة توقع اتفاقية مع المركز الوطني للاعتماد الأكاديمي خادم الحرمين يأمر باستمرار صرف بدل غلاء المعيشة الشهري لمدة عام مالي واحد إعلان الميزانية العامة للدولة اليوم الطيران المدني يشارك في الجنادرية 33
الرئيسيةبلادي المحلية, خبر عاجل ◄ الطيران المدني يشارك في الجنادرية 33

أزمة فشل الحكام إدارية ومالية …. للكاتب / محمد يحيي الشهراني

0
عدد المشاهدات : 2٬609
بلادي (biladi) :

بدأت الحملات الشرسة على الحكام مع بداية الدوري وكل يُلقي باللائمة على قُضاة الملاعب؛ فرئيس النادي يُبرر خسارة فريقه وعجزه الإداري وانشغاله الدائم عن متابعة الفريق هو وفريقه الإداري بأن الحكام هم سبب الخسارة بتعمدهم هزيمة فريقه، والمدرب يُحاول أن يُغرّر بالإدارة والجمهور، ويوجه سهام النقد إلى الحكام بأنهم حرموا فريقه من ثلاث أو أربع ركلات جزاء، وأضحى الحكم السعودي مثار جدل بقراراته الخاطئة في بعض المباريات بسبب الضغط النفسي والإعلامي. الحكم السعودي كان في سنوات مضت محل اهتمام القيادة الرياضة في زمن الأمير الراحل فيصل بن فهد، وكان مُحصنًا من النقد الإعلامي الجارح؛ ولذلك تبوأ الحكم السعودي مكانة عالمية وإقليمية ومحلية ولا يوجد بطولة عالمية أو أولمبية أو إقليمية إلا ويكون الحكم السعودي مشاركًا فيها، ولعل هناك أسباب جعلت مستوى الحكم السعودي مهزوزًا وخاصة محليًا، وهي أسباب إدارية ومالية، وسأعرج أولًا على الأسباب الإدارية وهي تختص بعمل لجان الحكام:

  • تعاقب اللجان المسئولة على التحكيم لم يؤتِ ثماره ويعود بالنفع على الحكام بسبب أن كل لجنة تأتي تنسف جهود وعمل اللجنة التي تسبقها، ولا تبدأ من حيث انتهت سابقتها اختصارًا للوقت والجهد والمال.
  • الفكر الذي تُدار بها اللجان المتعاقبة لم يطرأ عليه أي تغيير فهو ذات الفكر التقليدي فالأسماء هي الأسماء والرئيس هو الكل في الكل، وهو من ينفرد بالقرار وباقي الأعضاء تكملة عدد والطريقة التي تُدار بها اللجان المتعاقبة نسخة مكررة تكاد تكون (نسخ ولصق)؛ فلجان التحكيم المتعاقبة تفتقد إلى الفكر الإداري الصرف في توزيع أعمال اللجنة ومهامها وواجباتها.
  • اللجان الفرعية في كل منطقة لها دور في تغذية لجنة الحكام الرئيسية بحكام مميزين وتأهيلهم فنيًا، وهذا ما تفتقده اللجان الفرعية بسب أزمة الفكر.
  • يطغى على أعمال اللجان الرئيسية والفرعية المتعاقبة «أسلوب الشللية»، فالدعم يناله الحكم الأقرب للجنة وليس الأكفأ، وكل لجنة رئيسية تُحاول أن تكون اللجنة الفرعية موالية لها حتى لا تثار العديد من الاحتجاجات.

وللخروج من أزمة الفكر الإداري في عمل لجان التحكيم نحتاج إلى متخصصين في علم الإدارة يقودون لجان التحكيم إلى بر الأمان، وتطعيمهم بفكر قانوني متطور من الحكام العالميين أمثال علي الطريفي وخليل جلال اللذين اعتذروا عن العمل في عضوية اللجنة لرفضهم أن يكونوا تكملة عدد فقط.

أما الأسباب المالية المتمثلة في نقص الدعم المادي وعدم رفع المكافأة الخاصة بالحكم فهي مسئولية اتحاد القدم والرئاسة العامة لرعاية الشباب، ويجب العمل على حلها فورًا، وتجهيز أماكن خاصة لتدريب الحكام وعلاجهم التأهيلي بعد الإصابات لتكن بديلًا عن استجداء الحكام لمسئولي الملاعب التابعة لرعاية الشباب للسماح لهم بالتدريب على أرض الملعب الذي يفتح لتدريبات الأندية ويغلق أمام الحكام.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


site stats